واجهة نابلس الحضارية على شبكة الانترنت
تأسس عام 2001
الاماكن الاثرية في نابلس
مقام رجال العامود
لقد تم تعديل نسخة من هذا المقال ولم يتم اعتمادها بعد من المشرف

تم النشر أول مرة بتاريخ04/01/2012 13:54:00

انشئ هذا المقام زمن القائد العظيم السلطان صلاح الدين الايوبي على يد الشيخ محمد عامود النور وهو من كبار الصوفيين حيث كان هذا المقام مركز الصوفية في فلسطين والشرق الاوسط حيث كان ياتون اليه من الشرق والغرب ومعظم الدول الاسلاميه خاصة الدولة التركية والدولة المغربية والدولة المصريه والتونسيه والعراقية.

 وكانت توجد لهم المضافة ويتداولون الامور الدينية التي تتعلق باهل الصفى ولهذا المقام اهمية كبيرة عند المتدينين حيث سمعت الشيخ محمد البسطامي يقول يجب شلح النعال والمشي حفاة من اول السوق الشرقي بما يسمى محل الاستاذ بنات الى اول عسكر  وقد كان يقام فيه حلقات الذكر حتى اليوم.

 وقد كانو يذهبون لمقام رجال العامود ليصلو صلاة الاستسقاء وكان الله لا يخيّب رجائهم فيسقط المطر وهم يصلون وهو يتالف من مصلى لا باس به حيث يوجد باب يفصل المصلى عن النقام وحين تدخل الباب على البمين توجد غرقة اسمها غرفة الخلوة وهي التي كان يختلي فيها الشيخ محمد عامود النور وبعدها يوجد عدة درجات تؤدي الى قاعة بها ثلاث قبور وهي للشيخ محمد عامود النور واولادة الشيخ صالح والشيخ سعد الدين اما ولده الرابع فهو عبد القادر قد هاجر الى السعوديه ودفن بمكة عام 799 هـ  ويوجد بها محراب كما يوجد عدة درجات  يؤدي الى غرفه واسمها غرفة الحضرة وهي لاقامة الذكر وكما يوجد خارج المقام اربعة غرف الاولى اسمها غرفة الامام علي ابن ابي طالب وتقع في ساحة المسجد وغرفة سيدنا الخضر وتقع داخل المقبرة وغرفة النبي شيت وتقع على جانب غرفة سيدنا الخضر كما يوجد الغرفة الرابعة  اسفل المقام تحت غرفة الامام علي وكانت لخادم الشيخ محمد واسمه على الدمشقي وبعدها سكنها من قام على خدمة المقام ويوجد باساحة المقام بثر له بابان وهو موجود لليوم      



مواضيع ذات علاقة: