واجهة نابلس الحضارية على شبكة الانترنت
تأسس عام 2001
شخصيات نابلس
وهيب رشيد البيطار

قام بآخر تعديل   بتاريخ  01/01/2000 01:01:00

تم النشر أول مرة بتاريخ06/11/2013 14:32:00

ولد الأستاذ وهيب رشيد البيطار في مدينة نابلس وتوفي في عمّان.

أتم دراسته الابتدائية والإعدادية، وحصل على شهادة الدراسة الاستعدادية من مدرسة النجاح في نابلس عام 1934، ثم رحل إلى القاهرة وهناك التحق بمدرسة دار العلوم العليا وتخرج فيها حاصلاً على إجازة التدريس في التربية والآداب عام 1938، كما حصل على إجازة في الحقوق، إضافة إلى حصوله على شهادة استكمال متطلبات امتحان المعلمين الأعلى عام 1946.

عمل في بداية حياته في القسم العربي لإذاعة فلسطين (1937 - 1940)، ثم عمل مدرسًا في عدد من المدارس في القدس، كما حاضر في مدرسة النجاح الوطنية بنابلس، ثم في مدينة الخليل ثم في قلقيلية الثانوية حتى حلول النكبة عام 1948.
عمل مديرًا لمدرسة الفاضلية الثانوية بمدينة طولكرم حتى نهاية عام 1956، ومفتشًا ومديرًا بالتعليم، انتقل إلى ملاك وزارة الداخلية حيث عمل محافظًا للكرك في جنوبيّ الأردن حتى قبيل النكسة عام 1967، ثم عاد بعد ذلك ليعمل وكيلاً لوزارة التربية والتعليم، كما شغل منصب مستشار ثقافي في السفارة الأردنية بدمشق حتى بداية عام 1971، وهو العام الذي أحيل بعده إلى التقاعد، غير أنه أعيد إلى العمل الحكومي مستشارًا في ديوان المحاسبة حتى أعفي من العمل بناءً على طلبه عام 1980.

الإنتاج الشعري:
- له ديوان عنوانه «أنة معلم» - دار الكرمل - عمان 1986

(مختارات من شعره جمعها ولده عبدالرحمن البيطار).

يدور شعره حول الشكوى والعتاب، وله شعر في المناسبات الدينية كالمولد النبوي، وذكرى الإسراء والمعراج مازجًا ذلك بقضية وطنه المحتل، إلى جانب شعر له يعبر فيه عن معاناته كمعلم، الشعر لديه أكسير الحياة وهو الشاطئ الهادئ الذي يلوذ به ويلجأ إليه عندما يعرض عنه الآخرون، وكتب في الغزل، كما كتب الأناشيد ذات المنزع الوطني الحماسي، داع إلي الوحدة بين الأقطار العربية باعتبارها السد المنيع في مواجهة المتآمرين على مستقبل هذه الأمة، تميز بجدة طرحه، وطواعية لغته، وخياله النشط.

حصل على وسام التربية من الدرجة الأولى عام 1973



مواضيع ذات علاقة: